تهنئة حركة العدل والإحسان بحلول العام الهجري الجديد 1443هـ

0
339

 ” وَكَلِمَةُ اللَّهِ هِيَ الْعُلْيَا “

شعار يوم الهجرة مفعم بالعزة والاستعلاء ، ونشيد الأمّة بترانيم الكرامة والإباء

 مع إطلالة العام الهجري الجديد تتنادى القلوب بالتبريكات وأطيب التهاني ، وتتألق عبارات الترحيب معطرة بأرق المعاني ، تستذكر معها تلك الرحلة الميمونة التي حولت مجرى التاريخ وكتبت للحضارة الإنسانية سفراً خالداً وصفحات نورانية بمداد المبادئ والقيم السامية .

 لقد كان لإختيار هجرة المصطفى صلى الله عليه وسلم مبدءً للتأريخ الإسلامي معاني جليلة تتوارثها الأجيال مفادها أن تأريخ الأمة ينطلق من بناء الدولة ونظامها في إقامة الحق والعدل وتحكيم شرع الله ، وقد كانت الهجرة مقدمة لذلك البناء بما انطوت عليه من قيم التضحية والفداء والصبر والجهاد ، ومعاني الاخوة والنصرة والتماسك الاجتماعي، وهو الطريق الذي يسلك بالأمم الى المجد والحضارة والسؤدد .

وبهذه المناسبة المباركة يسعدنا أن نتقدم الى الشعب العراقي الكريم والأمّة الإسلامية المجيدة بالتهنئة القلبية ، سائلين الله تعالى أن يجعله عام خير وسعادة وبركة وسلام في مشارق الأرض ومغاربها ، ويهيئ للأمّة أمر رشد وصلاح .

وصلى الله وسلم على إمام المهاجرين وسيد الأولين والآخرين محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

 

حركة العدل والإحسان في العراق

1 / محرم / 1443 هـ

9 / آب / 2021 م

 

أترك تعليقاً

Please enter your comment!
Please enter your name here