بيـــان رقم ( 76 ): استنكار جريمة الفرحاتية في صلاح الدين

0
615

     في حادث جبان يعيد الى الأذهان عمليات الاغتيالات الطائفية التي تعرّض لها بلدنا خلال السنوات المنصرمة ، قامت فصائل مسلحة متطرفة بإعتقال واغتيال مجموعة من المواطنين الابرياء في قرية الرفيعات التابعة لقضاء بلد منطقة الفرحانية في محافظة صلاح الدين في خطوة تهدف الى استهداف النسيج المجتمعي للشعب العراقي الذي تحمل الاهوال لينجو من مثل هذه الاعمال .

     إنّ حركة العدل والإحسان إذ تنعى الى الشعب العراقي كله شهداء هذه المجزرة الرهيبة ، فإنها تدعو الحكومة الى الضرب بيد من حديد على ما تقترفه هذه الفصائل الطائفية الارهابية ، التي تريد اهلاك الحرث والنسل ، وإيذاء العراق وشعبه الآمن ، كما أن حركة العدل والإحسان تتأمّل وبقوة أن تحدد اللجنة التحقيقية هوية الجناة ، وتعتقلهم ، لينالوا حكمهم العادل ، والذي يجعل المواطن العراقي يشعر أنّ يد الدولة تعمل بجد ومثابرة ، لتحقيق الأمن والأستقرار له ، وللعراق كله وخصوصاً المناطق المحررة ، والعراقيون اليوم ينتظرون خطوات الحكومة الحازمة بفارغ الصبر .

حركة العدل والإحسان في العراق

1 / ربيع الاول / 1442 هـ

18 / تشرين الاول / 2020 م

 

أترك تعليقاً

Please enter your comment!
Please enter your name here