بـيـــان ( 104 ) : إلا رســول الله صلى الله عليه وسلم

0
262

 

في تحدٍّ صارخ لمشاعر أكثر من مليار مسلم ، وتجاوز لا اخلاقي لكل ما هو مقدس في عقائد المسلمين ورموزهم ، تأتي التصريحات المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم الصادرة عن المتحدث الرسمي للحزب الحاكم في الهند ، وهي استمرار لسياسة الإزدراء بالإسلام والمسلمين التي يتبعها هذا الحزب المتطرف وممارساته العنصرية .

إنّنا في حركة العدل والإحسان نُعرب بأشد عبارات الإدانة والاستهجان عن استنكارنا لتلك التصريحات العدوانية ، ونضم أصواتنا الى أصوات جموع المسلمين في أرجاء المعمورة معلنة رفضها القاطع لكل ما من شأنه المساس برموز الاسلام ومقدساتهم ، وفي مقدمتها محاولة النيل من الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم وآله وصحبه.

نطالب الحكومة الهندية بالاعتذار الى الأمة الاسلامية من الإساءة التي ارتكبها أحد المسؤولين فيها ، ونؤكد على وجوب احترام الأديان ورموزها ، والمعاملة الحسنة لأتباعها ، حفظا للسلم العالمي والتعايش الانساني السليم .

 

 حركة العدل والإحسان في العراق

7 / ذو القعدة / 1443 هـ

6 / حزيران / 2022 م

أترك تعليقاً

Please enter your comment!
Please enter your name here