حركة العدل والإحسان تنعى العلامة الدكتور محمد محروس الأعظمي – رحمه الله –

0
264

 

إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ ”

   تسليماً بقضاء الله وقدره ، وبقلوب تغمرها مشاعر الألم على فراق الأئمة الأعلام ، تلقينا نبأ وفاة الشيخ العلامة الدكتور ( محمد محروس الأعظمي ) المعروف بشيخ السادة الحنفية في بغداد ، لينتقض بقبضه ركن من أركان العلم الشرعي في العالم الإسلامي ، تلك المكانة العليّة التي شغلها الفقيد – رحمه الله تعالى – بجهوده العلمية الجليلة التي شهدتها أروقة الجامعات العراقية والعالمية في التدريس والتأليف والوعظ والارشاد .

   لقد كان الشيخ العلامة المقدّم والاستاذ الإمام في الفقه وأصوله ، تلقى العلوم على يديه أجيـال من طلبـة العلم الشـرعي وأئمتـه ، وأغنـى المكتبـة الإسلاميـة بالكثيـر من الكتـب والمؤلفات والمقالات ، فجزاه الله خيراً .

   رحم الله الفقيد رحمة واسعة وتولّاه بمغفرته وإحسانه ، وتقبله في عليين ، وألهم أهله وذويه وطلابه ومحبيه الصبر الجميل والثواب الجزيل .

 

وإنّا لله وإنا اليه راجعون

 

حركة العدل والإحسان في العراق

10 / رجــب / 1443 هـ

11 / شباط / 2022 م

أترك تعليقاً

Please enter your comment!
Please enter your name here