حركة العدل والإحسان تنعى المفسِّر الفقيه محمد علي الصابوني

0
249

قال صلى الله عليه وسلم : ” إن الله لا يقبض العلم انتزاعا ينتزعه من العباد ، ولكن يقبض العلم بقبض العلماء … ” رواه البخاري ومسلم

فقدت الأمّة الاسلامية اليوم علماً من أعلامها وقامةً من علمائها ، خادم الكتاب والسنة المفسر الفقيه المحدث الشيخ ( محمد علي الصابوني )  بعد حياة مباركة ومسيرة علمية حافلة بمجالس الإفتاء والتفسير والتدريس في العلوم الشرعية ، وتزخر المكتبة الاسلامية بمؤلفاته الوافرة وفي مقدمتها كتابه النفيس ( صفوة التفاسير ) ، فترك إرثاً علمياً كبيراً تنهل منه الأجيال .

لقد واجه الفقيد – رحمه الله تعالى – بلاء الغلاة الظالمين ، وساند انتفاضة الأمة ضد الظلم والاستبداد ، فهو صاحب المقولة الشهيرة :
” الحاكم الذي يتجبر على شعبه وينحرف عن دين الله هو مجرم تجب مقاومته ” ، فكان العالم الرباني ورجل المواقف الشريفة .

نسأل الله تعالى أن يتقبله في الصالحين وينزله منازل الصديقين .

وإنا لله وإنا إليه راجعون

 

حركة العدل والإحسان في العراق

6 / شعبان / 1442 هـ

19 / آذار / 2021 م

أترك تعليقاً

Please enter your comment!
Please enter your name here